ما هو الورم الأرومي الشبكي

Retinoblastoma

مدونة هذا الأسبوع حول الورم الأرومي الشبكي بمساهة الدكتور نمير كافل حسين، استشاري طب عيون الأطفال، اختصاصي أمراض عيون الأطفال وجراحة تصحيح الحول والكتاراكت لدى الأطفال.

الورم الأرومي الشبكي هو سرطان يصيب العين ويحدث بشكل شائع عند الأطفال دون سنّ الخامسة. ويتم تشخيص ثلثي الحالات عند الأطفال قبل سنّ الثانية وحوالي 95 ٪ منها قبل سنّ الخامسة.

وتشير التقديرات إلى أن ما يتراوح بين 5000 و8000 طفل يصابون بالورم الأرومي الشبكي حول العالم كل عام. ويبلغ معدّل الإصابة بهذا السرطان في الولايات المتحدة وأوروبا حوالي 1 من أصل كل 15000 ولادة لمولود حيّ. ولكن يبدو هذا المعدّل أعلى في أفريقيا والهند.

يتمثل هذا السرطان في نمطين، النمط ثنائي الجانب (وراثي ويشكّل 25 ٪ من كافة الحالات) والنمط أحادي الجانب (يشكّل 75 ٪ من كافة الحالات، والتي يكون 90 ٪ منها غير وراثي).

ويعدّ أكثر الأعراض شيوعاً هو ابيضاض الحدقة والذي يعتبر مظهراً غير طبيعي لانعكاس اللون الأبيض في العين (60٪ من الحالات)، كما يحدث الحوَل (انحراف في وضع العين) في 20٪ من الحالات.

ويعتمد الأسلوب الأفضل لعلاج هذه الحالة على الكشف والتشخيص المبكريْن.

ينطوي العلاج على الأطباء المتخصّصين بعيون الأطفال وأورام العيون وأورام الأطفال. ويهدف العلاج في المقام الأول إلى الحفاظ على حياة الطفل، ثم إلى الحفاظ على الرؤية بالدرجة الثانية، وإلى الحفاظ على العين أخيراً. ويعدّ هذا السرطان ذا قابلية عالية جداً للشفاء إذا تم اكتشافه في المراحل المبكرة، حيث يتمكّن أكثر من 90 ٪ من الأطفال في البلدان ذات الدخل المرتفع وما يصل إلى 40 ٪ منهم في البلدان الأفقر من البقاء على قيد الحياة. وتتضمّن المعالجة العلاج الإشعاعي والعلاج الكيميائي وأحياناً استئصال العين المصابة بالورم. ويكون الأطفال الذين يعانون من المرض ثنائي الجانب ومن وجود طفرة في الجينات معرّضين بشكل أكبر لخطر الإصابة بالسرطانات الثانوية، ويزداد هذا الاحتمال مع العلاج الإشعاعي.

من المهم جداً بالنسبة للوالدين وأطباء الأطفال وأطباء العيون وغيرهم من المتخصّصين المشاركين بالرعاية الصحية للأطفال اكتشاف الانعكاسات غير الطبيعية للون الأبيض (عدم وجود ضوء منعكس بلون أحمر) أثناء الفحوصات الروتينية للأطفال.

يمكن رؤية ابيضاض الحدقة في العين المصابة بالورم بسبب انعكاس الضوء الوامض بلون أبيض من شبكية العين البيضاء غير الطبيعية في الجزء الخلفي من العين.

في كاميرات الهواتف الحديثة، هناك ميزة للتقليل من مظهر العين الحمراء بحيث لا يظهر اللون الأحمر في الصور. وهناك عدد من تطبيقات الآيفون المصمّمة للكشف عن المنعكسات ذات اللون الأبيض، إلا أن هذه التطبيقات لها حدودها الخاصة.

ويعدّ الفحص الدقيق للعين من قِبل طبيب عيون الأطفال ضرورياً للكشف عن الورم في مراحله المبكرة بواسطة هذه التطبيقات أو صور الآيفون عندما يراود الآباء والأمهات بعض المخاوف.

شارك هذه الصفحة:

داخل مدونة
إطلب موعد

X
إطلب موعد