تركيب الرموش

Eyelash Extensions
مدونة هذا الأسبوع حول “أساسيات تركيب الرموش، مخاطرها على صحة العيون وكيفية حماية العيون من المخاطر المرتبطة بتركيب الرموش”، تشاركها د. ساندرا فيورنتيني، أخصائية طب العيون، وأمراض العين الخارجية وجفاف وحساسيات العين.

هل تركيب الرموش آمن؟ كيف يمكن تقليل مخاطر التهاب العيون المرتبطة بهذا الإجراء؟

يحذر أطباء العيون بشكل عام من أن هذا الإجراء التجميلي، كغيره من الإجراءات المماثلة، يرتبط بمخاطر يجب على المستخدمين الاحتياط لها ومحاولة تجنب أي مضاعفات ناجمة عنها.

وسواء أكانت الرموش التي يتم تركيبها صناعية او مصنوعة من الحرير أو فراء المنك، وبغض النظر عن حجمها أو شكلها، فإن تركيبها يتم باستخدام ملاقط وصمغ شبه دائم تم تطويره خصيصًا لهذا الغرض. يقوم بتركيب الرموش عادة “أخصائي في التجميل”، ويستغرق الإجراء زمنًا قد يصل إلى ساعتين. تدوم الرموش المركبة حتى 4 أسابيع تقريبًا، تبدأ بعدها بالتساقط كما تتساقط الرموش الطبيعية.

أبرز المخاطر المرتبطة بتركيب الرموش هو احتمال التهاب العيون كرد فعل تحسسي للصمغ المستخدم، و/أو حتى تساقط الرموش الطبيعية بشكل قد يكون مؤقتًا أو دائمًا. ومن المخاطر المحتملة أيضًا أثناء عملية تركيب الرموش الرضوض أو أذى العين. لذا فمن الضروري اختيار أخصائي تجميل يتمتع بخبرة واسعة في تنفيذ هذا الإجراء. وينصح بالحرص على دراسة الخيارات المتاحة بعناية واختيار الأخصائي المناسب الذي يتمتع بسمعة جيدة وخبرة موثوقة لتنفيذ هذا الإجراء.

ويساعد اختيار الأخصائي المناسب في تقليل مخاطر الالتهابات والعدوى، نظرًا لاتباعهم احتياطات النظافة والعناية اللازمة في المواد المستخدمة في هذا الإجراء، وفي منطقة العمل. احرصوا على اختيار خبير تجميل معتمد لتركيب الرموش. اطلبوا الاطلاع على مؤهلاته وترخيصه والشهادات المرتبطة بتنفيذ هذا الإجراء – فخبراء التجميل المعتمدون لن يمانعوا في تزويدكم بهذه الوثائق.

عند اختيار أخصائي التجميل الذي تثقون به وترتاحون للتعامل معه، فإن من المهم التحقق من تواريخ انتهاء صلاحية المواد المستخدمة، وطلب إجراء اختبار حساسية على معصم اليد قبل استخدام الصمغ على قاعدة الرموش. تحصل ردود فعل الحساسية غالبًا بسبب الصمغ المستخدم لتثبيت الرموش، حيث قد يتسبب بحكة واحمرار وتورم العيون، وفي بعض الحالات فإنه قد يؤثر مؤقتًا على قدرة الإبصار.

كما يجب الأخذ بعين الاعتبار، بعد إتمام عملية تركيب الرموش، أن فرك أو جذب الرموش قد يؤدي إلى تكسّر الرموش الطبيعية، وقد يؤدي إلى تلف دائم في بصيلات شعر الرموش. في حال واجهتم أيًا من هذه الأعراض المرتبطة برد فعل تحسسي و/أو أي مضاعفات بعد تركيب الرموش، لا تحاولوا علاج هذه الأعراض بأنفسكم. ينبغي في هذه الحالات حجز موعد مع طبيب العيون المختص فورًا، لتقليل مخاطر التهاب العيون او تلف الرموش أو تضرر العينين، وفي بعض الحالات تضرر المنطقة المحيطة بالعين.

شارك هذه الصفحة:

داخل مدونة
إطلب موعد

X
إطلب موعد