زراعة الأنابيب المائية

تستخدم الأنابيب المائية لتخفيض ضغط العين في حالات زرق العين (الجلوكوما) عن طريق تفريغ السائل الطبيعي الموجود في العين من داخلها إلى ما يشبه فقاعة صغيرة خلف جفن العين. ويساعد تفريغ السائل الموجود في العين عن طريق أنبوب تحويل في تقليل الضغط الواقع على العصب البصري والمسبب لفقدان البصر في حالات الإصابة بالجلوكوما. ويهدف تخفيض ضغط العين إلى الوقاية من فقدان الرؤية مستقبلاً. إلا أن التحكم بضغط العين بواسطة هذه الأنابيب المائية لن يسترجع قدرة الإبصار التي فقدت نتيجة الجلوكوما. ويطلق على هذه الأنابيب المائية أسماء أخرى عدة منها ‘الأنابيب الصناعية’ و’أنابيب تصريف ماء الجلوكوما’ و’أجهزة تصريف الجلوكوما’ و’تصريف الجلوكوما الصناعي’.وكل هذه الأسماء تشير للأمر نفسه وعلى الرغم من وجود عدة أنواع من هذه الأنابيب، يستخدم مستشفى مورفيلدز أبوظبي للعيون نوعين أساسيين يعملان بالأسلوب نفسه. وهذان النوعان هما ‘صمام أحمد للجلوكوما’ و’زراعة أنبوب بيرفيلدت الصناعي للجلوكوما’. وفي حالات وظروف معينة يمكن استخدام نوع ثالث يعرف باسم ‘أنبوب مولتينو الصناعي’.

حصول PDF

العودة إلى صفحة المنشورات التعليمية

داخل المنشورات التعليمية الوسوم: , , , , , , , , , , ,